الفعاليات والمناسبات

مؤتمر التواصل الحكومي الرياضي

مؤتمر التواصل الحكومي الرياضي

مؤتمر التواصل الحكومي  الرياضي الرابع: نظرة على أرقام رياضية مهمة على الصعيد الاقتصادي.. واستعراض للتأثير السعودي والمنجزات المتحققة على الصعيد العالمي

أكد صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة أن الدور الأكبر لاستضافة وتنظيم فعاليات ومناسبات رياضية كبرى في المملكة؛ كان لسمو سيدي ولي العھد يحفظه الله، من خلال حرصه واهتمامه ومتابعته الدقيقة، مضيفًا أن مساهمة القطاع الرياضي على ‎صعيد الاقتصاد الریاضي، نمت في الناتج المحلي خلال عامين من 2.4 ملیار إلى 6.5 مليارات بزيادة 170 %.

 

وقال سموه خلال المؤتمر الصحفي الدوري للتواصل الحكومي، الذي شارك به معالي وزير الإعلام المكلف الدكتور ماجد القصبي، أن رؤية المملكة 2030 خدمت الجانب الرياضي ‎من خلال تعزیز ونشر الرياضات، وتحفيز الجميع على ممارسة الرياضة لتصبح جزءًا من الحیاة الیومیة للمواطن، بما ینعكس على الجانب الصحي والاجتماعي الاقتصادي.

 

وبين سموه أنه منذ انطلاق الرؤیة قبل 5 أعوام، وبدعم من قيادتنا واھتمام مستمر من سمو سیدي ولي العهد تحقيق عديد من المستھدفات، منها على سبیل المثال: ارتفاع نسبة ممارسة الریاضة من 13% إلى 19%، كما بلغ عدد المجموعات الریاضیة 450 مجموعة منھا 200 مجموعة نسائیة، وتم زیادة عدد الاتحادات من 32 اتحادًا إلى 92 ‎اتحادًا ولجنة ورابطة ریاضیة من أجل توسیع دائرة ممارسي الألعاب المختلفة.

 

وأوضح سمو وزير الرياضة أن ‎استراتیجیة دعم الأندية التي تم إقرارھا منذ عامين لحوكمة الأنظمة المالية والإدارية، نجحت في تحقيق عدد من الأرقام منها: ارتفاع عدد الأندية التي تُطبق 10 ألعاب أو أكثر من 9 أندیة عام2018 إلى77 ناديًا عام 2021، فيما زادت الفرص الوظیفیة إلى أكثر من 3000 وظیفة، وبلغ عدد اللاعبين في الألعاب المختلفة أكثر من 30 ألف لاعب.

 

وأضاف سموه أن ‎وزارة الریاضة ستعلن قریبًا عن إطلاق مشروع تراخيص الأندية والأكادیمیات ‎الریاضیة وتحدیث تراخیص الصالات والمراكز الریاضیة، وذلك لإتاحة الفرصة لأول مرة في المملكة أمام القطاع الخاص للاستثمار في ‎الریاضة، مشيرًا إلى أنه ‎تم اعتماد 3 أنواع من التراخیص: تراخیص أندیة ریاضیة، وتراخیص أكادیمیات ریاضیة، وتراخیص صالات ومراكز ریاضیة.

مؤتمر التواصل الحكومي الرياضي:

وعلى مستوى الرياضة النسائية قال سموه أنه تم تنظیم منافسات تحت مظلة الاتحادات المعنیة، بلغ عدد

‎المنتخبات فيها 25 منتخبًا نسائيًا، كما حصلت المرأة السعودیة على عضویة في الاتحادات المختلفة، وأننا نرى الیوم قرابة 30 % من‎أعضاء مجالس الإدارات في الاتحادات الریاضیة ھم من النساء، إضافة إلى 17 عضویة نسائیة في اللجان الریاضیة الدولیة والقاریة والإقلیمیة.

 

وأضاف سمو وزير الرياضة أنه تم ‎تخصیص مبادرات ریاضیة للمقیمین على أرض ھذا الوطن، شارك أكثر من 3 آلاف شخص، وأكثر من 225 فریق في الأنشطة الریاضیة للمقیمین.

 

كما تطرق سموه إلى موضوع الدعم المالي للأندية أشار سموه إلى أنه في ھذا الموسم – كما تعلمون – لم یكن ھناك حضور جماھیري، وبالتالي كان بالإمكان حجب الدعم الخاص للحضور الجماھیري عن الأندیة، ولكن رغبة في دعم الأندیة وعدم حرمانھا من ھذا الجانب، تم إقرار منح الأندیة دعم الحضور الجماھیري بحساب أعلى معدل جماھیر لكل نادي في آخر موسمین.

مؤتمر التواصل الحكومي الرياضي:

وكشف سمو وزير الرياضة أن 3 أندیة سیتم تحویل ملاعبها إلى استادات ریاضیة، وسيبدأ تنفیذھا خلال الفترة القليلة القادمة على أن تنتھي في منتصف 2022، والأندیة ھي: الشباب – الفتح – والاتفاق، حيث ستتم زیادة السعة الجماھیریة لنادیي الشباب والاتفاق إلى 15 ألف مشجع والفتح إلى 10 آلاف مشجع.

 

وحول تغذية الأندية بالمواهب قال سموه إن ‎العمل على عدد من المسارات يتم لاكتشاف وصقل المواھب في مختلف الألعاب، وذلك من خلال تدشین أكادیمیة مھد كأكبر مشروع وطني لاكتشاف وتطویر المواھب الریاضیة في المملكة، مشيرًا إلى أنه جرى كذلك ‎إطلاق برنامج الابتعاث لتدریب وتأھیل 42 لاعبًا سعودیًّا تتراوح أعمارھم بین 18 – 20 عامًا من خلال معسكر دائم في إسبانیا.

وأضاف سموه أن المملكة ستشهد في شهر  دیسمبر القادم استضافة سباق فورمولا1 الذي یقام لأول مرة في المملكة، كما أعلن سموه عن استمرار استضافة بطولة السوبر الإسباني وبطولة السوبر الإیطالي القادمة، إضافة إلى بطولة السوبر غلوب لكرة الید، وجولة العالم لكرة السلة 3×3، وسباق فورمولا E ورالي داكار 2022 ، الذي سیكون بمسار جدید.

 

وأعلن سموه أيضًا عن توقیع استضافة دورة الألعاب العالمية للفنون القتالیة عام 2023، والتي سیقام خلالھا أول حفل عالمي لفنون الدفاع عن النفس، لتكریم أساطیر فنون‎الألعاب الـ 15، إضافةً إلى الفوز بحقوق استضافة كأس العالم للفروسیة 2024.

 

بعد ذلك أجاب صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة على أسئلة الصحفيين في عدة موضوعات، فردًا على سؤال آخر مستجدات ملعب الأمیر عبدالله الفیصل وملعب الجوھرة، قال سموه إن العمل يسير في ملعب الأمير عبد الله الفيصل وفق الخط الزمني المحدد له، وقد قمت بزیارة له خلال الشھر الماضي، وتم إطلاع الجمھور الریاضي على آخر مستجدات الملعب، وبإذن الله سيكون جاھزًا لاستضافة مباريات الموسم المقبل، مضيفًا أن  ملعب مدينة الملك عبدالله بن عبدالعزیز الریاضیة (الجوھرة) تم إغلاقه لضمان صيانته على أعلى مستوى، وقد اكتملت الصیانة، وھو جاھز حالیًا لإقامة المباریات علیه.

 

وفيما يتعلق بديون الأندية قال سموه إن ھناك التزامات مستحقة وواجبة السداد، وھذه طبیعة التعاملات والتعاقدات، وجاري العمل مع الأندية لسدادھا.

أما مايخص الكفاءة المالية فسيتم الإعلان عنھا یوم الخمیس القادم، وأیضًا سيتم إعلان القوائم المالیة لكل نادٍ خلال الجمعيات العمومية التي ستعقدھا الأندية في أغسطس المقبل، مؤكدًا على أن كل القرارات الصادرة عن وزارة الریاضة لن یتم فیھا أي استثناء.

 

وحول حماية حق المشترك في الصالات والمراكز الرياضية قال سموه إن المرحلة القادمة ستكون أسھل من ناحية الاشتراطات والتراخيص، وقد تم الانتھاء من إعداد وثيقة حمایة المستھلك، التي تضمن حقوق وواجبات كل منتسب ومشترك ومالك لأي مركز أو صالة ریاضیة، إلى جانب اكتمال لوائح إطلاق تراخيص الأندية، والأكادیمیات الریاضیة.

 

وردًا على سؤال حول المتوقع من إنجازات وميداليات في الأولمبياد المقبل قال سموه إننا سعدنا بالإنجاز الذي حققه لاعب رفع الأثقال البطل سراج آل سليم، ونتطلع لمزيد من الانجازات منه ومن زملائه، مضيفًا أن مایخص أولمبياد طوكيو فقد تأھل حتى الآن البطل علي الخضراوي لاعب كرة الطاولة، والسباح یوسف أبو عريش، إلى جانب المنتخب الأولمبي لكرة القدم والمنتخب السعودي للتجديف لفئة الفردي للوزن المفتوح من خلال البطل علي حسين رضا، وھناك تصفیات تجري في الفترة الحالية في أكثر من منافسة، نتطلع لتأھل مزید من الأبطال، وثقتنا فیھم كبيرة لتحقيق أفضل النتائج في حال تأھلھم.

 

وحول حظوظ المملكة في استضافة نھائیات كأس آسیا 2027

أشار سموه إلى أنه لا یمكن التنبؤ في مثل ھذه المنافسات، لكن نحن على أتم الاستعداد لاستضافة ھذا الحدث المھم، وقد تم توفير جميع المتطلبات اللازمة لملف الاستضافة وتقدیمھا للاتحاد الآسيوي في الوقت المحدد له، كما أن استضافة المملكة لعديد من الفعالیات العالمیة یعزز من حظوظنا في ھذا الملف.

 

وأوضح سموه في إجابته حول دوري المدارس أن هذه تجربة نعتز بها بالتعاون مع وزارة التعلیم، حيث نھدف من خلالھا لصناعة جيل جديد لمستقبل الرياضة بالمملكة، وقد بدأنا باللعبة الشعبیة، كرة القدم، وحالیًا التوقف لظروف الجائحة، لكن بإذن الله سیعود الدوري مع عودة الأوضاع إلى طبیعتھا، خصوصًا أن ھناك مستھدفات عدیدة حققھا ھذا الدوري خلال الفترة الماضية، حيث شارك في الدوري أكثر من 130 ألف طالب، في أكثر من 150 ألف مباراة أقيمت في 24 مدینة ومحافظة، بإشراف أكثر من 5000 مدرب معتمد، ولذلك سنستمر في ھذا الدوري وسيشمل ألعاب أخرى.

من جهته أوضح معالي وزير الإعلام المكلف الدكتور ماجد القصبي أن العالم يواجه تحديات كبيرة بسبب جائحة كورونا، مثل محدودية إنتاج اللقاحات وتردد بعض الناس في أخذ اللقاح، وفي سبيل التعايش مع الجائحة، اتخذت المملكة كامل الإجراءات والاحترازات لعودة التعليم والعمل، وقامت بفتح باب السفر وذلك ضمن بروتوكولات أعدتها وزارة الصحة.

 

وأضاف معاليه أن المملكة – ولله الحمد – في مقدمة دول العالم التي وفرت اللقاحات لمواطنيها من أفضل شركات اللقاحات العالمية، حيث تعاقدت بما يزيد على ضعف عدد سكانها من جرعات اللقاح، وبلغت نسبة الذين أخذوا اللقاح 40 % من عدد السكان بنحو 15 مليون جرعة حتى الآن.

 

وأفاد معاليه بأننا اليوم نفخر بجني حصاد رؤية المملكة 2030، حيث احتفلنا بالأمس القريب بالذكرى الخامسة لإطلاقها، وحققنا خلالها إنجازات على كافة الأصعدة، وذلك بدعم من خادم الحرمين الشريفين وبقيادة مهندس الرؤية وصانعها، سمو سيدي ولي العهد – يحفظهما الله، مضيفًا أن المملكة حققت المركز الأول عالميًا في استجابة الحكومة لجائحة كورونا، وأيضا المركز الأول في استجابة رواد الأعمال لجائحة كورونا.

 

وأضاف معالي وزير الإعلام المكلف أن المملكة أيضًا حققت المركز الأول على مستوى دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ومراكز متقدمة عالميًّا من بين 167 دولة في مؤشرات الاهتمام بالبيئة، بالتزامن مع اليوم العالمي للبيئة.

 

وعلى صعيد العطاء وعمل الخير، تقدم معاليه بالشكر والتقدير لمقام خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد – يحفظهما الله – والمواطنين الذين تبرعوا بأعضائهم في برنامج التبرع بالأعضاء، مضيفًا أن رحلة العطاء في هذه البلاد متواصلة مع إدخال السرور على أكثر من مليون و 800 ألف مستفيد من منصة إحسان، والتي تجاوزت التبرعات المقدمة من خلالها 800 مليون ريال حتى الآن.

 

كما أعرب معاليه عن سعادته لكون 97% من فريق التشغيل في مشروع محطة سكاكا للطاقة الشمسية هم من الشباب والشابات السعوديين، مشيرًا إلى أنه قريبًا سينطلق مشروع محطة دومة الجندل لطاقة الرياح بسعة 400 ميجاوات بمنطقة الجوف، إضافة إلى مشروعات معنية بالحفاظ على التاريخ والثقافة متمثلة في العلا عبر “المتحف المفتوح” ومشروع “العلا .. رحلة عبر الزمن”، الذي أطلقه سمو سيدي ولي العهد.

 

وعلى الصعيد العربي أكد معالي وزير الإعلام المكلف أن  موقف المملكة ثابت تجاه القضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني الشقيق، حيث أكد خادم الحرمين الشريفين – يحفظه الله، خلال اتصاله بفخامة الرئيس محمود عباس، على إدانة المملكة وشجبها للاعتداءات والإجراءات الإسرائيلية في مدينة القدس، والعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.

 

وعلى الصعيد الدولي أوضح معاليه بأننا نفخر بإنجاز وطني دولي آخر، وهو اعتماد الأمم المتحدة، مبادرة الرياض لمكافحة الفساد، حيث تتضمن هذه المبادرة إنشاء شبكة عالمية لسلطات إنفاذ قانون مكافحة الفساد، ومنصة إلكترونية عالمية لتبادل المعلومات والخبرات بين 186 دولة تحت مظلة الأمم المتحدة, وهذه المبادرة تعتبر سبق عالمي يؤكد الدور الريادي للمملكة في مكافحة الفساد، مشيرًا إلى جهود المملكة في إرساء دعائم الأمن والاستقرار وحل النزاعات ومحاربة الإرهاب في القارة الأفريقية، حيث أكد سمو سيدي ولي العهد خلال كلمته في قمة باريس، على الدور الريادي للمملكة في دفع عجلة التنمية في دول القارة الأفريقية وتعزيز الاستثمار فيها.

 

بعد ذلك أجاب معالي وزير الإعلام المكلف على أسئلة الصحفيين، فردًا على سؤال يتعلق بإجبار الناس على أخذ لقاح كورونا وربط ذلك بدخول المنشئات الحكومية والمدارس، قال معاليه إن  اللقاح ليس إجباريًّا، ولكن يجب أخذه عند رغبة الشخص ارتياد الأماكن العامة والدوائر الحكومية والخاصة وأماكن التسوق وغيرها، وأخذ اللقاح هو الوسيلة الآمنة للخروج من هذه الجائحة.

 

وحول سؤال يتعلق بتحصين المعلمين والمعلمات وطلاب الجامعات الذين تتجاوز أعدادهم المليون، رغم قصر الفترة المتبقية لانطلاق العام الدراسي الجديد، أجاب معاليه بأنه بحسب إفادة وزارة الصحة فإن نحو 69% من المنتسبين للتعليم تم إعطائهم اللقاح.، كما أن وزارة الصحة تستهدف إعطاء اللقاح لـ 70% من السكان (فوق 18 عامًا)، في بداية شهر أغسطس المقبل.

 

وردًا على سؤال كيف سيكون حج هذا العام في ظل استمرار جائحة كورونا، كشف معاليه بأنه أمام مستجدات كورونا واستمرار المخاطر الصحية والتحورات الجديدة للفيروس، فإن وزارة الصحة والحج والعمرة ستعلن خلال الأيام القليلة القادمة عن الأعداد والترتيبات المتعلقة بالحج في ضوء هذه التحديات.

وزارة الاعلام هنا.

للاعلان معنا:  هنا هنا 

عرض خاص من أيوا للعدسات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى