ترند الأخبار

#الطفل _ريان وأخر التطورات

#الطفل _ريان وأخر التطورات

جهود إنقاذ الطفل المغربي “ريان” تقترب من مراحلها النهائية
كشفت وسائل إعلام مغربية نقلاً مصدر رسمي أن فرق الإنقاذ تفصلها متران فقط للوصول إلى الطفل ريان.

وشدد المصدر الذي يشغل مهمة رفيعة في عمالة شفشاون على أن فرق الإنقاذ الخاصة بالطفل ريان استطاعت حفر ثلاثة أمتار يدويا إلى حدود الساعة الرابعة صباحا ولم يتبق سوى مترين للوصول إلى الطفل المفقود.

وأضاف أن عمال الإنقاذ يواجهون صعوبات وعراقيل جمة بسبب صعوبة التضاريس وخطر انجراف التربة.

وشدد المصدر أن رجال الإنقاذ يواجهون خطر الإغماء بسبب ضعف الأكسجين داخل الثقب الذي تم إحداثه على عمق أكثر من 30 مترا.

ورغم الصعوبات تتقدم الأشغال بشكل حثيث لكن بكثير من الحذر لتفادي أي انهيار محتمل للأتربة.

ومازالت جهود السلطات المغربية مستمرة لإنقاذ الطفل ريان، البالغ من العمر 5 سنوات، بعد سقوطه في بئر عميقة بإحدى القرى الواقعة شمال البلاد منذ 4 أيام.

وكانت السلطات المغربية أعلنت ، بدء الحفر الأفقي بهدف الوصول إلى الطفل ريان، بعد اكتمال عمليات الحفر إلى عمق مساو للبئر ومكان تمركز الطفل.

وتقوم فرق الإنقاذ بحفر مسافة 8 أمتار للوصول إلى الطفل ريان، حيث استعانت الوحدات بالمواسير الإسمنتية بهدف إنشاء النفق وتدعيمه، في لحظات حاسمة ينتظرها ملايين المشاهدين في الوطن العربي.

كشفت وسائل إعلام مغربية نقلاً مصدر رسمي أن فرق الإنقاذ تفصلها متران فقط للوصول إلى الطفل ريانز

وشدد المصدر الذي يشغل مهمة رفيعة في عمالة شفشاون على أن فرق الإنقاذ الخاصة بالطفل ريان استطاعت حفر ثلاثة أمتار يدويا إلى حدود الساعة الرابعة صباحا ولم يتبق سوى مترين للوصول إلى الطفل المفقود.

وأضاف أن عمال الإنقاذ يواجهون صعوبات وعراقيل جمة بسبب صعوبة التضاريس وخطر انجراف التربة.

وشدد المصدر أن رجال الإنقاذ يواجهون خطر الإغماء بسبب ضعف الأكسجين داخل الثقب الذي تم إحداثه على عمق أكثر من 30 مترا.

ورغم الصعوبات تتقدم الأشغال بشكل سريع لكن بكثير من الحذر لتفادي أي انهيار محتمل للأتربة.

ومازالت جهود السلطات المغربية مستمرة لإنقاذ الطفل ريان، البالغ من العمر 5 سنوات، بعد سقوطه في بئر عميقة بإحدى القرى الواقعة شمال البلاد منذ 4 أيام.

وكانت السلطات المغربية أعلنت ، بدء الحفر الأفقي بهدف الوصول إلى الطفل ريان، بعد اكتمال عمليات الحفر إلى عمق مساو للبئر ومكان تمركز الطفل.

وتقوم فرق الإنقاذ بحفر مسافة 8 أمتار للوصول إلى الطفل ريان، حيث استعانت الوحدات بالمواسير الإسمنتية بهدف إنشاء النفق وتدعيمه، في لحظات مؤثرة ينتظرها ملايين المشاهدين في الوطن العربي .

وقد أخذ هذا الموضوع ترند كبير في الوطن العربي بأسم #الطفل _ريان وأخر التطورات

 


لمزيد من اعلانات الوظائف في القطاع الخاص : اضغط هنا


لمزيد من اعلانات الوظائف الحكومية : اضغط هنا


 

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !
عرض خاص من أيوا للعدسات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى